إصدار: العدد 206 الصادر في نوفمبر 2022 ارشيف الطريق
إنهم يقتلون الكتاكيت
  
[HL_Advert]
 
بحث متقدم
استطلاع الرأي هذا الشهر عن
ونعتز بمشاركتك الايجابية في هذا الاستطلاع
مدير التحرير/ ثروت صموئيل
نظرة مسيحية لمشكلة التغير المناخي
Sunday Nov/27/2022
8:16:35 AM
تعليق ارسل لصديق
 

تشويش

بقلم/ رئيس التحرير
د. ناجي يوسف

    لا شك أن المتابع الروحي المدقق لما يحدث في مصر منذ عشرات السنين وحتى الآن، وخاصة في الثلاثة سنين الأخيرة، ليرى بكل وضوح وتحديد أن هناك سحابة من الأرواح والنشاطات الشيطانية الروحية، التي تظهر في كل الأحداث والمواقف والتصرفات للغالبية العظمى من حكوماتها وأحزابها وأهلها وجماعاتها من كل الأديان والملل والخلفيات، ومن المؤكد أن هناك حربًا في السماويات تختص وتدور بمنطقة الشرق الأوسط، وخاصة فوق الأجواء السماوية الروحية لمصر، كونها محورًا أساسيًا وقاعدة حربية روحية غاية في الأهمية في أحداث الأيام الأخيرة، كما هو حالها منذ آلاف السنين وحتى الآن، وخاصة قبل أن يتحقق الرجاء المبارك، ويأتي السيد الرب يسوع المسيح مشتهى الأمم، ويرفع الحاجز من الوسط، الذي يحجز ظهور الأثيم، الذي سيبيده السيد الرب الجبار بنفخة فمه. وكما هو الحال في أي حرب سواء، روحية أو جسدية، يكون سلاح الإشارة، وهو السلاح أو الفريق الذي يضمن سلامة ودقة وسرية الاتصالات بين القائد الأعلى للقوات المتحاربة ورؤساء أسلحته وقطاعاته وفرق إنقاذه، وخاصة أولئك الذين يتقدمون القوات والفصائل المختلفة، لذا فإن جاز التعبير، يكون سلاح الإشارة هو أهم سلاح في الجيش المحارب على الإطلاق، ومن هنا يعمل العدو دائمًا على التلصص والتجسس على رسائل عدوه، وقطع كافة وسائل الاتصالات بين قادته وجنوده، وقد يرسل لعدوه رسائل كاذبة ومضادة ومهدفة ومضللة لتشويش ذهنه، والتشويش على أجهزة اتصالاته وإداراته. فيصبح من الصعب عليه استقبال الرسائل بوضوح، وتختلط الحقائق والتعليمات القيادية بالتخمينات والافتراضات والتحليلات والآراء الشخصية التي لا علاقة لها بأوامر القائد، ويصبح من يتحكم في سير هذا السلاح والسيطرة عليه هو القادر على أن يحقق نصرًا حقيقيًا مؤكدًا ضد عدوه الذي تحكم في سلاح إشارته. وما يقال عن الحرب العسكرية الزمنية المادية ينطبق تمامًا على الحرب الروحية، ففي رأيي ليست هناك حرب روحية وحرب مادية، بل ما الحرب المادية التي نراها بعيوننا الجسدية إلا حربًا روحية في السماويات في المقام الأول، تتجسد فيها وتظهر أحداثها وتطوراتها وهزائمها وانتصاراتها في عالم اللامنظورعلى الأرض المنظورة والملموسة التي نعيش بها. لذا علمنا كتاب الله الوحيد الكتاب المقدس "إِنَّ مصارعتنا ليست مع دمٍ ولحم، بل مع الرؤساء، مع السلاطين، مع ولاة العالم،(وكلها كائنات ورتب روحية شيطانية) على ظلمة هذا الدهر، مع أجناد الشر الروحية في السماويات".  كما أن الإخفاق لأي سبب من الأسباب لرؤية وفهم هذه الحقيقة والتعامل معها على أنها حقيقة كتابية واقعة، لا مفر من التسليم بها ورصدها والتعامل معها، ليوقع الأفراد والشعوب والبلدان في حالة من التشويش الذهني، وانقطاع الرسائل والخطوط بين القدير المتحكم في مملكة الناس، والفعل لما يريد، وبين جيوشه من المؤمنين بهذه الحقائق والباحثين عن تلقي رسائله وتنفيذها بحزافيرها، حتى ولو لم تبدُ لهم منطقية أو مفيدة أو قابلة للتنفيذ. ولعل القصة الشهيرة لرئيس مملكة فارس، والواردة في سفر دانيال والأصحاح العاشر، والتي فيها وقفت رتبة شيطانية قبالة ملاك مرسل من الله نفسه سبحانه وعطلت وصول رسالة المولى إلى دانيال لمدة 21 يومًا، هذه القصة لهي خير دلالة على ما أقوله عن وجود وعمل الرتب الشيطانية في عالم الأحياء، راجع مقال "رئيس مملكة فارس" والأمثلة على التشويش في أذهان البشر العاديين من المؤمنين به، تبارك اسمه، كثيرة، فمنها أن تسمع رسالة منه، تبارك اسمه، ثم تتساءل هل هذا صوت وإرشاد من الله أم هو صوت عقلي ورغباتي ومشيئتي أنا، أم هو صوت إبليس عدو كل خير، ومن منا لم يتعرض لهذه الحالة في وقت أو آخر من حياته، وخاصة عند اتخاذه لقرارات صعبة أو محاولة فهم أمر جلل، فالتشويش الذي يجريه العدو في الأذهان يجعل المرء دائم الشك في مصدر ما يراه أو يسمعه، وإذا تأكد من مصدره فهو عادة ما لا يعرف تحليلاً أو تفسيرًا لكل ما يمر به أو يقال له، وفي كثير من الأحيان لا يمكنه التمييز بين ما هو كتابي وما يمكن أو يجب عليه أن يعمله، وما هو غير كتابي وما لابد له أن يتجنبه ويرفضه، فالأصوات التي يسمعها كلها متشابهة في الشكل والمضمون والطلبات، وحتى استخدام نفس الآيات الكتابية للوصول إلى أغراض مختلفة، وقد تكون متناقضة، ولهذا يصبح من العسير على المرء أن يميز كيفية التعامل السليم مع المواقف المختلفة، فيحاول تطبيق بعض المبادئ الإنسانية العقلية المنطقية النابعة من الحكمة الأرضية النفسانية، وقد تكون شيطانية المصدر أيضًا كما لو كانت حقائق إلهية كتابية، دون فهم لأبعادها وتأثيرها الروحي عليه في الحرب الروحية التي يمر بها أو المواقف المراد التعامل معها، غير عالم أن إعلانات الله في الكتاب المقدس ووصاياه لابد من تطبيقها في سياق قريناتها من كلمة الله، وعادة ما تكون هذه الإعلانات مشروطة بأوقات، وطرق وأهداف وأسباب محددة، وضعت لأجله هذه الوصايا بواسطة السيد تبارك اسمه لخير أولاده من المؤمنين الحقيقيين. دعني أوضح ما أقول بمثل عملي، يعلمنا الكتاب أن نحب أعداءنا ونبارك لاعنينا، وأن ننفذ الوصية إن جاع عدوك فاطعمه، وإن عطش فاسقه، وأنه لا بد من أن نقدم المحبة العملية لجيراننا وأصدقائنا، وحتى لأعدائنا فقد قيل "أحبوا أعداءكم باركوا لاعنيكم أحسنوا إلى مبغضيكم"، فهذه مبادئ مسيحية متفق عليها، ولا بديل من تنفيذها وفقًا لما علمنا سيد الأرض والسماء السيد المسيح تبارك اسمه، وفي محاولتنا لتطبيق هذه الوصايا ترى طائفة ما أو كنيسة بعينها أو جماعة من المؤمنين، مخلصة كانت أم مغرضة، ولا داع لذكر بعض المغرضين والأغراض التي تدفع كنيسة ما أو طائفة مسيحية لعمل ما هو ليس كتابي، بل مضاد لروح الكتاب ونصوصه ولي الحقائق لتتناسب مع أغراضها الشخصية وتفصيل الآيات والنصوص الكتابية لتتوافق مع ما تريد وتبغي تحقيقه، أو الحصول عليه من الداخل والخارج، فمثلاً في شهررمضان، شهر الصيام، الذي قيل إنه قد أُنزل فيه القرآن، ترى أن الأحباء (وأعني كلمة الأحباء بكل صدق وضمير صالح أمام الله)، المسلمين صائمون، فتصنع لهم الكنيسة أو الطائفة مائدة الرحمن وتدعوهم لتناول طعام الإفطار، بدعوى مد الجسور وإظهار محبة المسيح العملية، والتأكيد على أننا يد واحدة، ولسنا متعصبين ضدهم أو أعداء لهم، وقد تستخدم الكنيسة الآيات البينات "إن جاع عدوك فأطعمه، وإن عطش فاسقه"، فكم وكم إن جاع أخيك المسلم في الوطن الواحد والمصير المشترك، أما ينبغي أن تطعمه. وليس لدي أنا شخصيًا مشكلة في إطعام صديقي المسلم، أو حتى عدوي وليس صديقي فقط، إن جاع أو عطش، أو مساعدته في سد أي احتياج له، فهذا ما علمني إياه مسيحي وكتابي، أما أن يصوم صديقي المسلم باختياره، ويتبع ويمارس ما لا أؤمن به كمسيحي، وما حذرني كتابي وربي من الاشتراك فيه، عندئذ يكون لدي مشكلة كبيرة في إطعامه وإسقائه، وهنا يبدأ التشويش الذي في الأذهان في الظهور، فيقوم المرء أو الطائفة أو الكنيسة بعمل ما يخالف تعاليم الكتاب المقدس، والعدد الكبير من الآيات التي تعلمنا أن لا نشترك في أعمال الظلمة غير المثمرة، بل بالحري ينبغي أن نوبخها، مدعية ومعلمة تابعيها أن ما تعمله وتعلمه هو من صميم تعاليم الكتاب المقدس، فهذا شر لا يمكن السكوت عليه، فإننا في هذه الحالة لا نطعم محتاجين إلى الطعام لإشباعهم، بل نطعم من صاموا لمن لا نؤمن به نحن المسيحيين، ذلك الذي ينكر صليب وقيامة وإلوهية المسيح يسوع تبارك اسمه، أي حسب إيماننا الكتابي، هو روح ضد المسيح، ثم بما إننا استضفناهم وأفطرناهم في بيوتنا وكنائسنا وكاتدرائياتنا، فالخطوة الحتمية التالية والمترتبة على الأولى، تكون بإعطائهم مكانًا داخل كنائسنا وكاتدرائياتنا وبيوتنا للصلاة لنفس الإله سابق الذكر، وبالطبع قبل الصلاة لا بد من الوضوء والاغتسال، وبعدها ترتفع أصواتهم "بقل هو الله احد، الله الصمد،..." و" كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة" "وما صلبوه وما قتلوه، ولكن شبه لهم" إلى آخر ما يرددونه من النصوص القرآنية التي تضاد كل ما أعلنه الإله الحي الحقيقي وحده عن طبيعته وتجسده وفدائه وخلاصه للبشرية، وبهذا نكون قد عبرنا لهم عن محبتنا العملية وأظهرنا لهم حب المسيح الذي أوصانا كما جاء على لسان تلميذه الذي كان تبارك اسمه يحبه، والذي كتب عن أهمية المحبة، ربما أكثر من غيره من رسل المسيح، وننسى أو نتناسى أنه أوصانا أيضًا قائلاً "لأنه قد دخل إلى العالم مضلون كثيرون، لا يعترفون بيسوع المسيح آتيًا في الجسد (أي لا يعترفون أن المسيح هو الله الظاهر في الجسد) هذا هو المضل، والضد للمسيح. إن كان أحد يأتيكم ولا يجيء بهذا التعليم، فلا تقبلوه في البيت، ولا تقولوا له سلام لأن من يسلم عليه يشترك في أعماله الشريرة. ومرة أخرى أكرر أنه لا شأن لي بالنصوص القرآنية صحيحة كانت أم لا من وجهة نظري ونظر الكتاب المقدس، فهذا ليس بحثي أو هدفي، ولا شأن لي بالصيام والإفطار في رمضان أو شعبان، فهذا شأن المسلمين وحدهم، لكن ما يهمني أن لا أجامل حتى إخوتي المسيحيين، ليس فقط المسلمين على حساب الحق والإعلان الإلهي الكتابي الواضح مهما كانت النتائج والأسباب.

    فإن كان رسول المحبة، بالروح القدس، يأمرنا أن لا نقبل في البيت من لا يعترف أن المسيح يسوع هو الله الظاهر في الجسد، ولا نقل له  سلام حتى لا نشترك في أعماله الشريرة، فكيف لنا أن نقبلهم في كنائسنا وعلى موائدنا ونطعمهم ليصوموا لمن لا نؤمن نحن به. وهنا لابد من التوضيح أنني لست ضد إظهار كل محبة للمسلمين، ومساعدة المحتاجين فيهم، وإن جاعوا فلا بد من إطعامهم، وإن عطشوا فلا مفر من إسقائهم، لكن إن صاموا فلا دخل لي، كمسيحي، بإطعامهم أو إسقائهم، فعندما يأتي الأمر إلى ممارساتهم الدينية من صلاة وصيام وإفطار ووضوء، فلا بد أن ننفصل تمامًا عن كل ذلك حسب تعاليم كتابنا المقدس. وفي انفصالنا واعتزالنا عن هذه الممارسات لا بد أن نعمل ذلك بلا دينونة أو تعالٍ، بل بروح المحبة والتواضع والصلاة لأجلهم، وهذا أقدر وأنفع جدًا لهم روحيًا من ملئنا بطونهم، فملئ البطون يولد شكرًا لوقت قليل، أما مليء الأرواح بشخص المسيح يولد سلام وفرح وغفران وتوبة وضمان للحياة الأبدية، وهذا أبقى وأفضل جدًا.

    لا أدري لماذا تركت لنفسي العنان في التفكير والتخيل، وتخيلت المسيح تبارك اسمه قرر أن يزور ميدان التحرير في رمضان متخفيًا حتى لا تزحمه الجموع، كانت زيارته في ليلة الخميس، وقبل أن يحين وقت الإفطار بساعة كاملة، نزل تبارك اسمه للميدان المكتظ بالناس، الكل مشغول بإعداد المكان للإفطار، الكل يسرع الخطى ويتعجل الترتيبات، دقائق وينطلق مدفع الإفطار، الناس بدأت تتوافد من كل صوب وفج، الأعصاب مشدودة، والبطون خاوية، اقترب السيد من جماعة يجلسون على طاولة يتطلعون للطعام المعد أمامهم، قال لهم سلام لكم، لم ينتبه أحد لكلمات السلام، فعند الجوع وانتظار الأكل من الطعام بعد يوم حار من الصيام، الناس لا تدقق فيما تقول أو تسمع، أجاب الحضور سلام ورحمة الله وبركاته، اتفضل يا أخي المسلم نحن جميعًا في ضيافة الرحمن، صوم مقبول بإذن الله، الميكرفونات المعلقة في الميدان بدأت في إذاعة القرآن، كما هي العادة قبل انطلاق المدفع والإذن بالإفطار، لفيف من المسيحيين الحقيقيين المحبين جاءوا بالطعام لإخوانهم المسلمين، التقت عيناهم بعيني السيد، التهبت قلوبهم داخلهم، نظروا إليه وكأنهم يعرفونه من عشرات السنين، قال أحدهم للآخر هل تعرف هذا الشخص، يبدو إنه مختلف، أنا متأكد أنني قابلته قبل اليوم، نظر إليهم المسيح وقال لهم، من أين أنتم، ولماذا جئتم إلى هنا، نظر أحدهم للآخر وأكدا بعضهما لبعض بنظراتهما أن كل منهما قابل هذا الشخص قبل اليوم، حتى صوته ليس غريبًا عليهما، أجاب أحدهما، نحن شباب مسيحي قررنا أن نأتي ونخدم إخواننا المسلمين، ونظهر لهم محبة المسيح ونطعمهم بعد يوم من الحر والجفاف والصوم، على صوت مكبر الصوت، كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة، هذا عيسى ابن مريم قول الحق الذي فيه يمترون، بكى يسوع، اقترب منه الشابان يواسيانه، لماذا تبكي، احنا في أيام مفترجة، كل سنة وانت طيب، صوم مقبول وربنا يعود عليك الأيام بخير، سألهما يسوع ما رأيكما فيما تسمعان، أجاب أحدهم هذا ما يؤمن به أحباؤنا المسلمين، قال يسوع وأنتما ماذا تقولان عن المسيح، نظر الشابان بعضهما لبعض وقال أحدهما، هذا ليس وقته ولا مكانه، نحن في مهمة محددة، ولا يصح لنا أن نتحدث في الدين، الوقت غير مناسب، أجاب يسوع، أليس مكتوب في كتابكم وبخ وانتهر وعظ، اعكف على ذلك في وقت مناسب وغير مناسب، أجابه أحدهم من أنت، هل أنت مسلم أم متنصر أم مسيحي، أجاب يسوع مكتوب عني، رئيس هذا العالم قد جاء وليس له في شئ، تأتي ساعة وهي الآن حين يسمع الأموات صوت ابن الله والسامعون يحيون، الشابان يسمعانه في قلوبهما، أنظارهما تتعلق به، يضرب المدفع، يسارع الجميع في إلقاء الطعام في أفواههم، المسيح مازال يبكي، تسمر الشابان في مكانهما، سألاه لماذا لا تأكل أجاب إن لي طعامًا آخر ليس من هذا العالم، يا قاهرة يا قاهرة، كم مرة أردت أن أجمع أولادك أنت أيضًا، كما تجمع الدجاجة فراخها تحت جناحيها، ولكنك لم تريدي، ثم التفت إلى الشابان وقال لهما، أما أنتما فاعملا للطعام الباقي لا للطعام البائد للحياة الأبدية، اذهبوا للعالم أجمع واكرزوا بالإنجيل للخليقة كلها، من آمن واعتمد خلص، ومن لم يؤمن يدن، اذهبا وقولا لكنيستي أنا آت سريعًا وأجرتي معي، وسأجازي كل واحد حسب عمله، فهوذا الفأس قد وضعت على أصل الشجر، كل شجرة تصنع ثمرًا أنقيها لتأتي بثمر أكثر، وكل شجرة لا تصنع ثمرًا تقطع وتلقى في النار، انفتحت أعين الشابين وعرفاه، فلم يدعهما يلمساه واختفى يسوع، نسى الشابان عملهما على موائد الرحمن، ورجعا إلى كنيستهما وقالا لقادتهما لا يصح لنا أن نخدم موائد، فقد قال لنا اذهبا واكرزا بالإنجيل، ولم يقل لنا ساهما في تغييبهم وإبقائهم على صلاتهم وصيامهم وطقوسهم لا هم ولا غيرهم من أمثالهم حتى من المسيحيين أنفسهم. أفقت من تخيلاتي وقررت أن أضاعف صرخاتي لهذا العالم المسيحي الأصم والمشوش، محذرًا إياهم من أعمالهم وقناعاتهم التي تقلدوها من أرواح الغي والتدين. 

    أما عن أسباب التشويش فهي كثيرة، أذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:

    1- عدم التمييز الروحي للأرواح المختلفة التي تعمل في بلادنا وشعبنا مسيحيين ومسلمين، والتي منها روح الضلال، وروح الغي، وروح ضد المسيح، وروح رئيس مملكة فارس، وروح الكذب، وروح الخوف، وروح الفشل، وأرواح السبات أو النوم العميق، وكلها أرواح قد ذكرها الكتاب المقدس بحصر اللفظ، ولا يسعني الوقت ومساحة النشر أن أكتب الآيات الكتابية التي تتكلم عن هذه النوعيات من الأرواح.

    2- عدم القدرة على التعامل مع، وكشف والتغلب على هذه الأرواح، فهذه نتيجة طبيعية لعدم تمييزها، مع أن الكتاب ذكر لنا بحصر اللفظ أن هناك موهبة من مواهب الروح القدس تعرف بتمييز الأرواح، لكن يبدو أنها الموهبة الأكثر إهمالاً والأقل استخدامًا والأندر وجودًا مع مؤمني القرن الواحد والعشرين، مؤمنو كنيسة لاودوكية الذي يتشدق كل منهم بأنني غني وقد استغنيت ولا حاجة لي إلى شئ، وهو لا يعلم أنه الشقي والبائس والفقير والأعمى والعريان، فإن لم يعرف ويميز المؤمن هذه الأرواح، ومن المؤمنين من لا يؤمن حتى بوجودها ويتباهى بذلك وكأنه من انتهت إليه أواخر الدهور، فكيف يتعامل معها ويتغلب عليها.

    3- ضياع الأولويات الكتابية الصحيحة، وازدياد النهم للشهرة والأضواء والدولارات والأنشطة، ومشابهة أهل العالم في أعمالهم وتطلعاتهم، والميزان بميزان العالم لكل ما نقول ونعمل ونفكر، وترك المقياس الوحيد الذي ينبغي أن نقيس عليه كل ما يتعلق بنا وبكنائسنا ونشاطاتنا، وكلها تؤثر سلبيًا على صفاء الإرسال وتفتح باب التشويش، والتشويش يولد تشويشًا واندفاعًا لما نحن فيه ونعمله، وهكذا يدور المؤمن والكنيسة والطائفة في دائرة التشويش ومحاولة إثبات الذات، وخلق دور للقادة والقسوس والكنائس لتلعبه بغض النظر عن مطابقته للتعليم الصحيح.

    أما خطورة التشويش فيمكن تلخيصها فيما يلي:

    أ- التشويش يزيد من الحيرة للفرد، والكنيسة والمجتمع. ويفتح الباب لأرواح أخرى لتدخل وتعمل وتسود على حياته، كأرواح الفشل، والخوف وغيرها.

    ب- اتخاذ قرارات شخصية إنسانية، وفي بعض الأوقات شيطانية، كما قلت سابقًا وكأنها موحى بها من الله.

    ج- تغيير المواقف والإيمانيات والقناعات الروحية وعمل الأمر وعكسه في نفس الوقت.

    د- عدم الوضوح في الرؤيا والتخبط في القرارات والتصريحات ومحاولة إثبات الذات. والإدلاء بالتصريحات ثم التراجع فيها والاعتذار عنها ثم تكرارها بطرق مختلفة ولأغراض متنوعة.

    ب- اتخاذ قرارات وتحليلات وقناعات غير واضحة وعلى أسس ليست كتابية وثابتة وقوية.

    ج- قبول الضلال على أنه الحق والدفاع عن الباطل وكأنه الصدق، الخوف والتردد، وقد يكون التهور والعناد والتمسك بالأخطاء والمكابرة، واتهام الآخرين بالسطحية، أو الغيرة من نجاحات مزعومة لا وجود لها إلا في أعين وعقول مفتعليها.

    د- خلق المناخ المناسب للخداع والكذب والكبرياء، فالمشوش يكذب ويحاول أن يقنعك بكذبه، وإن لم تقتنع يعمل جهده ليسكت صوتك الذي يؤرق مضجعه، وإن لم يستطع حاربك وشوه صورتك بدلا من أن ينعزل في مكان هادئ ويعطي الروح القدس فرصة لينعم عليه بصفاء النفس والعقل. 

    ه- إن أسوأ ما في التشويش إنه دائمًا ما يركز على القادة والمسئولين في الحكومات والأحزاب وحتى الكنائس، فهو مرض معدي خطير ينتقل بسرعة البرق من الخدام والقسوس والمسئولين إلى كنائسهم وجماعاتهم وقادتهم، وبالتبعية ينتقل إلى كل الجماعة دون إدراك لخطورته.

    فالمشوش هو ذلك الرجل المتقلقل ذو الرأيين، الذي لا يجب أن يظن أنه يأخذ شيئًا من قبل الرب.

    أما علاج التشويش فهو ما لخصه الشاعر المختبر في قوله:

    هذه هي عيني قد أغلقتها عن رؤى الأشياء على أن أراك، وكذا الأذن لقد أخليتها من حديث الناس حتى أسمعك. وقد قال رسول الأمم في علاجه للتشويش: 

    "ولا تشاكلوا هذا الدهر بل تغيروا عن شكلكم بتجديد أذهانكم لتختبروا ما هي إرادة الله الصالحة المرضية الكاملة" وأوصانا قائلا: 
 
    "فأقول هذا وأشهد في الرب، أن لا تسلكوا في ما بعد كما يسلك سائر الأمم أيضًا ببطل ذهنهم". و "فليكن فيكم هذا الفكر الذي في المسيح يسوع أيضًا".

    اللهم إننا نسألك صفاء الذهن والقلب والسريرة، وحكمة الحكماء وفهم الفهماء وإنارة البصيرة..

    خلصنا واحمنا من التشويش ورسائل العدو الشريرة، وامنحنا سلامًا وهدوءًا وقوة في الصبح والظهيرة، لنميز المتخالف من الأمور ونتمسك بكلمتك المنيرة، طهرنا من أغراض أعمت بصائرنا وافتح عيوننا الضريرة، فلا ملاذ لنا غيرك، وما لنا سوى يدك القديرة.

 
 
الغريب
الله عليك
8/13/2013 12:29:50 PM
هذه المقالة شفت غليلي ورجعت لي الثقه أن لسه فيه ناس في الدنيا بتفهم واني أنا مش متطرف ولا متخلف. ربنا يباركك
ماتيوس
الذبح بالآيات..!!
9/1/2013 2:09:49 PM
هناك من يستخدم الآيات كسكين يذبح بها كل من لا يتوافق على حسب فكره... [...وفي محاولتنا لتطبيق هذه الوصايا ترى طائفة ما أو كنيسة بعينها أو جماعة من المؤمنين، مخلصة كانت أم مغرضة، (("ولا داع لذكر بعض المغرضين والأغراض التي تدفع كنيسة ما أو طائفة مسيحية" )) لعمل ما هو ليس كتابي، بل مضاد لروح الكتاب ونصوصه ولي الحقائق لتتناسب مع أغراضها الشخصية وتفصيل الآيات والنصوص الكتابية لتتوافق مع ما تريد وتبغي تحقيقه] ما رأيك في هذه الآية :" كُنْ مُرَاضِيًا لِخَصْمِكَ سَرِيعًا مَا دُمْتَ مَعَهُ فِي الطَّرِيقِ، لِئَلاَّ يُسَلِّمَكَ الْخَصْمُ إِلَى الْقَاضِي، وَيُسَلِّمَكَ الْقَاضِي إِلَى الشُّرَطِيِّ، فَتُلْقَى فِي السِّجْنِ اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكَ: لاَ تَخْرُجُ مِنْ هُنَاكَ حَتَّى تُوفِيَ الْفَلْسَ الأَخِيرَ" كثيراً ما تذبح وتجرّح الكنيسة وانت تدافع عن فكرك ومعتقدك.. ماتيوس .. بنعمة المسيح
yfxxtbud
1
8/22/2015 6:05:06 AM
1
yrbwtlpc
1
8/22/2015 6:05:09 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:17:02 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:17:03 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:17:05 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:17:27 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:17:29 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:17:32 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:18:44 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:18:45 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:18:46 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:18:51 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:18:53 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:18:56 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:18:59 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:19:23 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:19:26 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:19:29 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:19:45 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:19:49 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:19:54 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:20:00 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:21:05 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:21:07 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:21:08 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:21:21 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:21:24 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:21:30 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:21:58 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:21:59 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:22:01 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:22:02 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:22:05 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:22:08 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:22:09 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:22:10 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:22:12 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:22:17 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:22:20 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:22:21 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:22:49 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:23:02 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:23:08 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:23:15 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:23:28 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:23:33 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:26:26 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:26:31 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:26:43 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:26:59 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:27:02 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:27:05 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:27:05 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:27:09 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:27:10 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:27:13 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:27:20 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:27:24 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:27:28 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:27:30 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:29:05 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:29:08 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:29:10 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:29:14 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:29:16 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:29:19 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:29:30 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:29:56 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:30:17 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:30:22 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:30:31 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:30:31 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:30:34 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:30:35 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:30:42 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:30:45 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:30:47 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 8:30:50 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:31:19 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:31:23 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:31:26 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:31:28 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:31:31 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:31:36 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:31:40 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:31:53 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:31:59 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:32:03 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:32:14 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:32:28 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:32:32 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:32:37 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:32:52 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:32:53 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:33:02 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:33:03 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:33:04 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:33:05 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:33:09 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:33:10 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:33:12 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:33:14 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:33:17 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:33:23 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:33:26 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:33:34 AM
1
8642
1
8/22/2015 8:33:40 AM
1

1
8/22/2015 8:33:46 AM
1
12345"\\");|]*{ <>�💩
1
8/22/2015 8:33:48 AM
1

1
8/22/2015 8:33:51 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:34:00 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:34:05 AM
1
8642
1
8/22/2015 8:34:06 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:34:08 AM
1

1
8/22/2015 8:34:12 AM
1
12345"\\");|]*{ <>�💩
1
8/22/2015 8:34:15 AM
1

1
8/22/2015 8:34:17 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:35:54 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:35:57 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:36:00 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:36:27 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:36:30 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:36:32 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:37:33 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:37:35 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:37:38 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:37:50 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:37:59 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:38:01 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:38:01 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:38:16 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:40:50 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:41:08 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:41:19 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:41:22 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:41:23 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:41:26 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:41:29 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:41:32 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:41:49 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:41:51 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:41:58 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:42:02 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:42:06 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:42:24 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:42:28 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 8:43:39 AM
1
response.write(9910583*9677778)
1
8/22/2015 8:43:41 AM
1
+response.write(9910583*9677778)+
1
8/22/2015 8:43:44 AM
1
"+response.write(9910583*9677778)+"
1
8/22/2015 8:43:49 AM
1
response.write(9103162*9353049)
1
8/22/2015 8:44:01 AM
1
+response.write(9103162*9353049)+
1
8/22/2015 8:44:06 AM
1
"+response.write(9103162*9353049)+"
1
8/22/2015 8:44:12 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:46:41 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:46:42 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:46:44 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:46:45 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:46:50 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:46:54 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:46:55 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:46:57 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:48:08 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:48:12 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:48:15 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:48:27 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:48:38 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:48:40 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:48:43 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:48:47 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:48:50 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:48:53 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:48:55 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:49:00 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:49:07 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:49:08 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:49:14 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:49:46 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:49:50 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:49:52 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:17 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:22 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:25 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:30 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:50:34 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:34 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:41 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:42 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:45 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:50:45 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:50:55 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:50:56 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:50:56 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:51:04 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:51:07 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:51:11 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:51:19 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 8:51:21 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:51:21 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:53:10 AM
1
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
1
8/22/2015 8:53:24 AM
1
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
1
8/22/2015 8:53:29 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:53:42 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:53:44 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:53:45 AM
1
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
1
8/22/2015 8:54:03 AM
1
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
1
8/22/2015 8:54:04 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:54:13 AM
1
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
1
8/22/2015 8:54:22 AM
1
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
1
8/22/2015 8:54:26 AM
1
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
1
8/22/2015 8:54:29 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:54:40 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:54:42 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:54:59 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:55:06 AM

pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:55:09 AM
12345"\\");|]*{ <>�💩
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:55:20 AM

pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:56:53 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:56:58 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:56:58 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:56:59 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:57:04 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:57:18 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 8:57:21 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:57:25 AM

famqdrma
1
8/22/2015 8:57:26 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:57:29 AM

rlycclak
1
8/22/2015 8:57:32 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:57:42 AM
12345"\\");|]*{ <>�💩
pgnbjmkl
1
8/22/2015 8:57:45 AM

rlycclak
1
8/22/2015 8:57:49 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:57:52 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:57:56 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:58:03 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:58:07 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:58:55 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:58:58 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:58:59 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:59:02 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:59:09 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 8:59:10 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:00:08 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:00:10 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:00:15 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:00:27 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:00:30 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:00:32 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:00:37 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:00:39 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:00:41 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:00:53 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:00:56 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:01:00 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:01:23 AM
1
pgnbjmkl

8/22/2015 9:01:26 AM
1
pgnbjmkl
12345"\\");|]*{ <>�💩
8/22/2015 9:01:29 AM
1
pgnbjmkl

8/22/2015 9:01:31 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:02:06 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:02:08 AM
1
pgnbjmkl

8/22/2015 9:02:28 AM
1
pgnbjmkl
12345"\\");|]*{ <>�💩
8/22/2015 9:02:32 AM
1
pgnbjmkl

8/22/2015 9:02:36 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:03:47 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:03:50 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:03:51 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:04:10 AM
response.write(9443353*9137534)
famqdrma
1
8/22/2015 9:04:11 AM
+response.write(9443353*9137534)+
famqdrma
1
8/22/2015 9:04:11 AM
"+response.write(9443353*9137534)+"
famqdrma
1
8/22/2015 9:04:11 AM
response.write(9443353*9137534)
famqdrma
1
8/22/2015 9:04:17 AM
response.write(9152496*9353003)
famqdrma
1
8/22/2015 9:04:18 AM
+response.write(9152496*9353003)+
famqdrma
1
8/22/2015 9:04:23 AM
"+response.write(9152496*9353003)+"
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:04:46 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:04:49 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:04:51 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:05:40 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:05:43 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:05:46 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:05:52 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:06:00 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:06:05 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:06:12 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:06:15 AM
1
famqdrma
response.write(9690981*9948753)
8/22/2015 9:07:59 AM
1
famqdrma
+response.write(9690981*9948753)+
8/22/2015 9:08:01 AM
1
famqdrma
"+response.write(9690981*9948753)+"
8/22/2015 9:08:08 AM
1
famqdrma
response.write(9518931*9483221)
8/22/2015 9:08:19 AM
1
famqdrma
+response.write(9518931*9483221)+
8/22/2015 9:08:22 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:08:24 AM
1
famqdrma
"+response.write(9518931*9483221)+"
8/22/2015 9:08:26 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:08:27 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:08:28 AM
1
pgnbjmkl
1
8/22/2015 9:08:31 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:09:16 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:09:27 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:09:30 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:09:33 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:09:37 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:09:42 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:09:42 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:09:45 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:09:48 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:09:48 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:10:00 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:10:02 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:10:04 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:10:16 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:10:41 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:10:44 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:10:46 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:10:47 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:10:51 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:10:55 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:10:58 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:10:59 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:11:29 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:11:34 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:12:12 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:12:16 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:12:22 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:13:01 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:13:15 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:13:20 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:14:34 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:14:38 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:14:42 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:14:51 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:14:55 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:14:58 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:16:09 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:16:13 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:16:15 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:16:25 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:16:29 AM
1
famqdrma
1
8/22/2015 9:16:30 AM
1
set|set&set
1
8/22/2015 9:18:44 AM
1
set|set&set
1
8/22/2015 9:18:52 AM
1
"set|set&set"
1
8/22/2015 9:19:04 AM
1
set|set&set
1
8/22/2015 9:19:05 AM
1
`set|set&set`
1
8/22/2015 9:19:12 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:19:13 AM
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
;set|set&set;
1
8/22/2015 9:19:13 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:19:20 AM
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:19:25 AM
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:19:37 AM
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:19:45 AM
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:19:48 AM
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
set|set&set
1
8/22/2015 9:20:07 AM
1
set|set&set
1
8/22/2015 9:20:11 AM
1
"set|set&set"
1
8/22/2015 9:20:15 AM
1
set|set&set
1
8/22/2015 9:20:18 AM
1
`set|set&set`
1
8/22/2015 9:20:30 AM
1
;set|set&set;
1
8/22/2015 9:20:34 AM
1
${9999411+10000212}
1
8/22/2015 9:20:40 AM
1
${9999017+10000425}
1
8/22/2015 9:20:46 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:21:28 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:21:31 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:21:33 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:21:36 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:21:39 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:22:25 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:22:29 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:22:36 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:22:40 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:22:43 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:22:48 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:22:52 AM
1
hkcomdwq
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
8/22/2015 9:24:25 AM
1
hkcomdwq
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
8/22/2015 9:24:28 AM
1
hkcomdwq
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
8/22/2015 9:24:30 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:24:33 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:24:40 AM
1
hkcomdwq
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
8/22/2015 9:25:35 AM
1
hkcomdwq
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
8/22/2015 9:25:41 AM
1
hkcomdwq
SomeCustomInjectedHeader:injected_by_wvs
8/22/2015 9:25:44 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:25:59 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:26:04 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:27:03 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:27:13 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:27:51 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:27:53 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:28:17 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:28:21 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:28:22 AM
${9999212+9999753}
rlycclak
1
8/22/2015 9:28:23 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:28:25 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:28:28 AM
${9999855+9999284}
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:28:46 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:28:50 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:28:58 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:29:00 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:29:03 AM
1
wonvomjn
${9999829+9999035}
8/22/2015 9:29:25 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:29:25 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:29:27 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:29:33 AM
1
wonvomjn
${10000321+9999759}
8/22/2015 9:29:33 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:29:36 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:29:38 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:29:41 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:30:01 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:30:08 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:30:12 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:30:15 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:30:15 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:30:24 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:30:30 AM
1
xmrgiglw
1
8/22/2015 9:30:33 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:30:54 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:30:59 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:31:05 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:31:05 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:31:07 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:32:38 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:32:40 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:32:41 AM
1
wonvomjn
1
8/22/2015 9:32:43 AM
1
hkcomdwq
1
8/22/2015 9:32:55 AM
1
8642
1
8/22/2015 9:33:09 AM
1
8642
1
8/22/2015 9:33:24 AM
1
MREAI8zQ
1
8/22/2015 9:33:31 AM
1
-1 OR 2+415-415-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:33:31 AM
1
-1 OR 2+876-876-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:34:20 AM
1
-1 OR 2+125-125-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:34:29 AM
1
-1" OR 2+266-266-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:34:44 AM
1
jevmnoiu
1
8/22/2015 9:34:52 AM
1
jevmnoiu
1
8/22/2015 9:34:57 AM
1
-1 OR 2+876-876-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:35:14 AM
1
8642
1
8/22/2015 9:35:14 AM
1
8642
1
8/22/2015 9:35:18 AM
1
dUGznTNR
1
8/22/2015 9:35:19 AM
1
-1 OR 2+272-272-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:35:27 AM
1
-1 OR 2+251-251-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:35:31 AM
1
-1 OR 2+80-80-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:35:37 AM
1
-1" OR 2+23-23-1=0+0+0+1
1
8/22/2015 9:35:40 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:36:36 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:36:43 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:36:45 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:36:57 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:37:01 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:37:03 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:37:40 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:37:44 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:38:45 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:38:50 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:38:52 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:38:52 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:38:57 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:38:58 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:39:01 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:39:02 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:39:16 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:39:16 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:39:19 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:39:22 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:39:34 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:39:43 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:39:51 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:39:54 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:40:03 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:40:05 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:40:10 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:40:11 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:40:28 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:40:36 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:40:55 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:41:08 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:41:16 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:41:17 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:41:21 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:41:31 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:41:35 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:41:36 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:41:40 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:41:42 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:41:57 AM
1
nvcxbjhp
1
8/22/2015 9:41:58 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:42:14 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:42:16 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:45:17 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:45:33 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:46:04 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:46:54 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:47:00 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:47:04 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:47:12 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:47:16 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:47:19 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:47:53 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:47:59 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:48:04 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:48:05 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:48:08 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:48:11 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:48:15 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:48:15 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:48:17 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:48:30 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:48:31 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:48:34 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:48:39 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:48:42 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:48:44 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:48:46 AM
1
rlycclak
1
8/22/2015 9:48:49 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:48:49 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:48:53 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:48:57 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:49:00 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:49:02 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:49:06 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:49:09 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:49:17 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:49:21 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:49:23 AM
1
eypdrwdn
1
8/22/2015 9:49:30 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:49:40 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:49:41 AM
1
wuwsyeyh
1
8/22/2015 9:49:42 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 9:49:43 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 9:49:47 AM
1
qsopqdny
1
8/22/2015 9:49:47 AM
1
ienjnpyh
1
8/22/2015 9:49:50 AM
1
ienjnpyh
1